۩۞۩ تبــــيان عقـــائد الرافــــــضة الامامية الاثناعشريـــــة ۩۞۩
 
الرئيسيةاليوميةالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشيعة تطعن في الحسن :::: الحسن مطلاق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
من ال البيت
الفقير الى الله
الفقير الى الله
avatar

عدد المساهمات : 636
تاريخ التسجيل : 30/03/2009

مُساهمةموضوع: الشيعة تطعن في الحسن :::: الحسن مطلاق   الثلاثاء ديسمبر 01, 2009 11:55 pm

بسم الله الرحم الرحيــــــــــــــم


27889 ] 1 ـ محمّد بن يعقوب ، عن حميد بن زياد ، عن الحسن بن محمّد بن سماعة عن محمّد بن زياد بن عيسى ، عن عبدالله بن سنان ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : إن عليا ( عليه السلام ) قال وهو على المنبر : لا تزوجوا الحسن فانه رجل مطلاق ، فقام رجل من همدان فقال : بلى والله لنزوجنه وهو ابن رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) وابن أمير المؤمنين ( عليه السلام ) ، فإن شاء أمسك وإن شاء طلق .
1 ـ الكافي 6 : 56 | 4 ,,, كتاب وسائل الشيعة ج22 ص1 - ص24


[ 27882 ] 1 ـ أحمد بن أبي عبدالله البرقي في ( المحاسن ) : عن ابن محبوب ، عن عبدالله بن سنان ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : أتى رجل أمير المؤمنين ( عليه السلام ) فقال له : جئتك مستشيرا ، إنّ الحسن والحسين وعبدالله بن جعفر خطبوا إليّ ، فقال أمير المؤمنين ( عليه السلام ) : المستشار مؤتمن ، أما الحسن ، فإنه مطلاق للنساء ، ولكن زوجها الحسين فانه خير لابنتك .
المحاسن : 601 | 20 , وكتاب وسائل الشيعة ج22 ص1 - ص24

[ 27876 ] 3 ـ وعنه ، عن أحمد بن محمّد ، عن محمّد بن يحيى ، عن طلحة بن زيد ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : سمعت أبي يقول : إن الله عزّ وجلّ يبغض كل مطلاق وذواق (1) . 3 ـ الكافي 6 : 55 | 4 , كتاب وسائل الشيعة ج22 ص1 - ص24

منها صحيحة صفوان بن مهران، عن أبي عبدالله عليه السلام قال:قال رسول الله صلي الله عليه و اله و سلم :«تزوّجوا و زوِّجوا، ألا فمن حظّ امرء مسلم انفاق قيمة ايمة و ما من شي احبّ الى الله عزّ و جلّ من بيت يعمر بالنكاح، و ما من شي أبغض الى الله عزّ و جلّ من بيت يخرب في الاسلام بالفرقة يعني الطلاق ثم قال ابوعبدالله عليه السلام:انّ الله عزّ و جلّ انّما وكّد في الطلاق و كرّر القول فيه من بغضه الفرقة».
الوسائل ج14 ص5 ح10 باب1، الكافي ج5 ص328 ح1.

واورده
كتاب الطلاق - حياة المرجع الكبير
سماحة آية الله العظمى الشيخ يوسف الصانعى ـ دام ظله ـ
والذى قرره
السيد ضياء المرتضوي اليزدي الاشكذري بن رضا بن على اكبر بن جعفر بن محمد بن ميرمرتضى الحسيني الاشكذري

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ansar.own0.com
من ال البيت
الفقير الى الله
الفقير الى الله
avatar

عدد المساهمات : 636
تاريخ التسجيل : 30/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الشيعة تطعن في الحسن :::: الحسن مطلاق   الأربعاء ديسمبر 02, 2009 12:04 am

[ 27874 ] 1 ـ محمّد بن يعقوب ، عن محمّد بن يحيى ، عن أحمد بن محمّد بن عيسى ، عن علي بن الحكم ، عن صفوان بن مهران ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : تزوجوا وزوجوا ، ألا فمن حظّ امرئ مسلم إنفاق قيمة أيمة ، وما من شيء أحب إلى الله عزّ وجلّ من بيت يعمر (1) بالنكاح ، وما من شيء أبغض إلى الله عزّ وجلّ من بيت يخرب في الاسلام بالفرقة يعني الطلاق ، ثمّ قال أبو عبدالله ( عليه السلام ) : إن الله عزّ وجلّ إنما وكد في الطلاق وكرر القول فيه من بغضه الفرقة .
الكافي 5 : 328 | 1 ، وأورده في الحديث 10 من الباب 1 من أبواب مقدمات النكاح , كتاب وسائل الشيعة ج22 ص1 - ص24

[ 27875 ] 2 ـ وعنه ، عن محمّد بن الحسين ، عن عبد الرحمن بن محمّد ، عن أبي خديجة ، ( عن أبي هاشم ) (1) ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : إن الله عزّ وجلّ يحب البيت الذي فيه العرس ويبغض البيت الذي فيه الطلاق ، وما من شيء أبغض إلى الله عزّ وجلّ من الطلاق.

الكافي 6 : 54 | 3 ., كتاب وسائل الشيعة ج22 ص1 - ص24


[ 27876 ] 3 ـ وعنه ، عن أحمد بن محمّد ، عن محمّد بن يحيى ، عن طلحة بن زيد ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : سمعت أبي يقول : إن الله عزّ وجلّ يبغض كل مطلاق وذواق (1) .

3ـ الكافي 6 : 55 | 4 , كتاب وسائل الشيعة ج22 ص1 - ص24

[ 27877 ] 4 ـ وبالإسناد عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : بلغ النبي ( صلى الله عليه وآله ) أن أبا أيوب يريد أن يطلق امرأته فقال رسول الله ( صلى الله عليه واله ) : إن طلاق ام أيوب لحوب ـ أي : إثمّ ـ
الكافي 6 : 55 | 5 , كتاب وسائل الشيعة ج22 ص1 - ص24
.
[ 27878 ] 5 ـ وعن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، عن غير واحد ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : ما من شيء مما أحله الله أبغض إليه من الطلاق وإن الله عزّ وجلّ يبغض المطلاق الذواق .
الكافي 6 : 54 | 2 ., كتاب وسائل الشيعة ج22 ص1 - ص24

[ 27879 ] 6 ـ وعن عدة من أصحابنا ، عن أحمد بن محمّد ، عن ابن فضال ، عن أبي جميلة ، عن سعد بن طريف ، عن أبي جعفر ( عليه السلام ) قال : مر رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) برجل فقال : ما فعلت امرأتك ؟ قال : طلقتها يا رسول الله ، قال : من غير سوء ؟ قال : من غير سوء ( قال : ثمّ إن الرجل تزوج فمر به النبي ( صلى الله عليه وآله ) فقال : تزوجت ؟ فقال : نعم ، ثمّ مر به ، فقال : ما فعلت امرأتك ؟ قال : طلقتها ، قال : من غير سوء ؟ قال : من غير سوء ) (1) فقال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : إن الله عزّ وجلّ يبغض ـ أو يلعن ـ كل ذواق من الرجال وكل ذواقة من النساء .

الكافي 6 : 54 | 1 . , كتاب وسائل الشيعة ج22 ص1 - ص24

[ 27880 ] 7 ـ الحسن بن الفضل الطبرسي في ( مكارم الاخلاق ) قال : قال ( عليه السلام ) : تزوجوا ولا تطلقوا فإن الطلاق يهتز منه العرش .
مكارم الاخلاق : 197 ، ومجمع البيان 5 : 304 .

(10656 1) أخبر ناعدة من أصحابنا، عن أحمد بن محمد، عن ابن فضال، عن أبي جميلة، عن سعد ابن طريف، عن أبي جعفر عليه السلام قال: مر رسول الله صلى الله عليه وآله برجل فقال: ما فعلت امرأتك؟ قال: طلقتها يا رسول الله، قال: من غير سوء؟ قال: من غير سوء، ثم قال: إن الرجل تزوج فمر به النبي صلى الله عليه وآله فقال: تزوجت؟ قال: نعم، ثم قال له بعد ذلك: ما فعلت امرأتك؟ قال: طلقتها، قال: من غير سوء؟ قال: من غير سوء، ثم إن الرجل تزوج فمر به النبي صلى الله عليه وآله، فقال: تزوجت؟ فقال: نعم، ثم قال له بعد ذلك: ما فعلت امرأتك؟ قال: طلقتها، قال: من غير سوء؟ قال: من غير سوء، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله: إن الله عزوجل يبغض أو يلعن كل ذواق من الرجال وكل ذواقة من النساء.

(210657) علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي عمير، عن غير واحد، عن أبي عبدالله عليه السلام قال: ما من شئ مما أحله الله عزوجل أبغض إليه من الطلاق وإن الله يبغض المطلاق الذواق(1).

(310658) محمد بن يحيى، عن محمد بن الحسين، عن عبدالرحمن بن محمد، عن أبي خديجة، عن أبي عبدالله عليه السلام قال: إن الله عزوجل يحب البيت الذي فيه العرس، ويبغض البيت، الذي فيه الطلاق، وما من شئ أبغض إلى الله عزوجل من الطلاق.

___________________________________
(1) قال الجزرى، في الحديث " ان الله لا يحب الذواقين " يعنى السريعى النكاح السريعى الطلاق.
(*)

[55]

(410659) محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن يحيى، عن طلحة بن زيد، عن أبي عبدالله عليه السلام قال: سمعت أبي عليه السلام يقول: إن الله عزوجل يبغض كل مطلاق ذواق.
(510660) وبإسناده، عن أبي عبدالله عليه السلام قال: بلغ النبي صلى الله عليه وآله أن أبا أيوب يريد أن يطلق امرأته، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله: إن طلاق ام أيوب لحوب(1).

_____________________________
(1) الحوب بالضم: الاثم. (الصحاح).

الفروع من الكافي — الجزء الخامس - كتاب الطلاق .. باب كراهية طلاق الزوجة الموافقة - تأليف:
ثقة الاسلام ابي جعفر محمد بن يعقوب بن اسحاق الكليني الرازي رحمه الله
المتوفى سنة 328 / 329 ه‍

سعد بن طريف عن أبي جعفر عليه السلام قال:«مرّ رسول الله صلي الله عليه و اله و سلم برجل فقال:ما فعلت امرأتك؟ قال:طلّقتها يا رسول الله، قال:من غير سوء؟ قال:من غير سوء. «قال:ثم انّ الرجل تزوّج فمرّ به النبىّ صلي الله عليه و اله و سلم فقال:تزوّجت؟ فقال:نعم، ثم مرّ به، فقال:ما فعلت امرأتك؟ قال:طلّقتها، قال:من غير سوء؟ قال:من غير سوء ـ خ» فقال رسول الله صلي الله عليه و اله و سلم :ان الله عزّ و جلّ يبغض أو يلعن كلّ ذوّاق من الرجال و كلّ ذوّاقة من النساء».[12]
الوسائل، ابواب مقدمات الطلاق و شرائطه، باب 1، ح 6، ج 15، ص 267.

ابوهاشم، عن ابي عبدالله عليه السلام قال:«انّ الله عزّ و جلّ يحبّ البيت الّذى فيه العرس و يبغض البيت الّذى فيه الطلاق، و ما من شئ أبغض الى الله عزّ و جلّ من الطلاق».[14]


منها صحيحة صفوان بن مهران، عن أبي عبدالله عليه السلام قال:قال رسول الله صلي الله عليه و اله و سلم :«تزوّجوا و زوِّجوا، ألا فمن حظّ امرء مسلم انفاق قيمة ايمة و ما من شي احبّ الى الله عزّ و جلّ من بيت يعمر بالنكاح، و ما من شي أبغض الى الله عزّ و جلّ من بيت يخرب في الاسلام بالفرقة يعني الطلاق ثم قال ابوعبدالله عليه السلام:انّ الله عزّ و جلّ انّما وكّد في الطلاق و كرّر القول فيه من بغضه الفرقة».

الوسائل ج14 ص5 ح10 باب1، الكافي ج5 ص328 ح1.

واورده فى
كتاب الطلاق - حياة المرجع الكبير
سماحة آية الله العظمى الشيخ يوسف الصانعى ـ دام ظله ـ
والذى قرره
السيد ضياء المرتضوي اليزدي الاشكذري بن رضا بن على اكبر بن جعفر بن محمد بن ميرمرتضى الحسيني الاشكذري،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ansar.own0.com
 
الشيعة تطعن في الحسن :::: الحسن مطلاق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: حوارات اهل السنة و الجماعة والشيعة الامامية :: ۞ بيت الحــــــــــوار الإسلامـــــــــي ۞-
انتقل الى: